معلومات للاجئين

استطلاع رأي: أغلبية الألمان ضد منح الأطفال اللاجئين نفس حقوق أبنائهم

أظهر استطلاع حديث للرأي أن 52 بالمئة من الألمان ضد منح الأطفال اللاجئين نفس الحقوق التي يتمتع بها نظراؤهم من الألمان. في نتيجة اعتبرت إشارة "تحذير" من تدهور موقف الألمان تجاه الأطفال اللاجئين.

Minderjährige Flüchtlinge in Deutschland FREI FÜR SOCIAL MEDIA (picture-alliance/dpa)

أظهر استطلاع للرأي أن 42 بالمئة فقط من الألمان يؤيدون منح حقوق متساوية للأطفال اللاجئين مثل التي يتمتع به أبناؤهم. وجاء في الاستطلاع الذي أجري لصالح "جمعية الأطفال الألمانية" الخيرية (DKHW) ونشرت نتائجه اليوم الاثنين (19 حزيران/يونيو 2017) أن 52 بالمئة من المُستطلع آراؤهم يعارضون ذلك، فيما لم يعطِ 6 بالمئة أي رأي حول الموضوع.

وبخصوص لمِّ شمل عائلات الأطفال اللاجئين، أيد 42 بالمئة ذلك وعارضه نفس النسبة، فيما لم يدلي 16 بالمئة من المُستطلع آراؤهم بأي رأي.

واعتبر رئيس "جمعية الأطفال الألمانية"، توماس كروغر، أن نتائج الاستطلاع تشكل "من وجهة نظر حقوق الأطفال إشارة تحذيرية كبيرة". وتابع بأن الموقف الإيجابي، الذي ساد في بادئ الأمر بما يخص حقوق الأطفال اللاجئين، قد تدهور في خلال سنة واحدة، معتبراً أن الأمر يحتاج لـ"مبادرة توعوية بحقوق الأطفال". وختم بالقول إن "ميثاق الأمم المتحدة لحقوق الأطفال" نص صراحة على حصول كل الأطفال على نفس الحقوق بغض النظر عن أصولهم ووضعهم القانوني"، مضيفاً أن "الميثاق قانون سار المفعول في ألمانيا".

وقد شمل الاستطلاع 1011 شخصاً ألمانياً من الذين يبلغون الرابعة عشر عاماً فما فوق.

خ. س/ و. ب. (أ ف ب)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

Albanian Shqip

Amharic አማርኛ

Arabic العربية

Bengali বাংলা

Bosnian B/H/S

Bulgarian Български

Chinese (Simplified) 简

Chinese (Traditional) 繁

Croatian Hrvatski

Dari دری

English English

French Français

German Deutsch

Greek Ελληνικά

Hausa Hausa

Hindi हिन्दी

Indonesian Bahasa Indonesia

Kiswahili Kiswahili

Macedonian Македонски

Pashto پښتو

Persian فارسی

Polish Polski

Portuguese Português para África

Portuguese Português do Brasil

Romanian Română

Russian Русский

Serbian Српски/Srpski

Spanish Español

Turkish Türkçe

Ukrainian Українська

Urdu اردو