المراهقون وظاهرة الترهيب الإلكتروني | جميع المحتويات | DW | 26.11.2017

كليك

المراهقون وظاهرة الترهيب الإلكتروني

عدد كبير من المراهقين يواجه ظاهرة الترهيب الإلكتروني في الوقت الحالي. والجناة في هذه الحالة يقومون بإهانة ضحاياهم من خلال رسائل إلكترونية أو على مواقع التواصل الاجتماعي؛ لكن عدد المراهقين الذين يتصدون لهذه الظاهرة يتزايد في ألمانيا، ومن ضمنهم "لوكاس" البالغ من العمر ثلاثة عشر عاماً. وقد وقع هو نفسه ضحية لرسائل كراهية. أما اليوم فهو يقدم المساعدة للآخرين ممن تعرضوا لتجربة مشابهة.

مشاهدة الفيديو 03:46

Albanian Shqip

Amharic አማርኛ

Arabic العربية

Bengali বাংলা

Bosnian B/H/S

Bulgarian Български

Chinese (Simplified) 简

Chinese (Traditional) 繁

Croatian Hrvatski

Dari دری

English English

French Français

German Deutsch

Greek Ελληνικά

Hausa Hausa

Hindi हिन्दी

Indonesian Bahasa Indonesia

Kiswahili Kiswahili

Macedonian Македонски

Pashto پښتو

Persian فارسی

Polish Polski

Portuguese Português para África

Portuguese Português do Brasil

Romanian Română

Russian Русский

Serbian Српски/Srpski

Spanish Español

Turkish Türkçe

Ukrainian Українська

Urdu اردو