منوعات

جائزة نوبل للفيزياء لعلماء تابعوا تموجات في النسيج الكوني

تقاسم ثلاثة علماء جائزة نوبل للفيزياء لهذا العام تثميناً لدورهم في تعقب تموجات ثقالية تمخر عباب الكون، وهي نفس موجات الجاذبية التي تنبأ بها قبل قرن عالم الفيزياء الأشهر ألبرت آينشتاين، والتي تكشف عن فهم أكثر حداثة للكون.

Schweden Stockholm Physik-Nobelpreis 2017 (Reuters/TT News Agency/J. Gow )

تقاسم كل من راينر وايس وباري باريش وكيب ثورن جائزة نوبل في الفيزياء لعام 2017 تقديراً لدورهم الرائد في رصد الموجات الثقالية. الفائزون الثلاثة أمريكيون، وقد أعلنت فوزهم الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم الثلاثاء (الثالث من تشرين الأول/ أكتوبر 2017).

إنجاز العلماء الثلاثة يتعلق بتعقب آثار وإثبات وجود الموجات الثقالية، وهي تموجات في نسيج الزمكان التي تنبأ بها ألبرت آينشتاين في النظرية النسبية العامة وأحدثت ثورة في علم الفيزياء الفلكية عندما أعلن عن رصدها للمرة الأولى مطلع العام الماضي.

الأكاديمية في بيان لها وصفت هذا الإنجاز بالقول: "هذا شيء جديد ومختلف تماماً ويفتح عوالم غير مرئية". وأضافت: "ثروة من الاكتشافات تنتظر من ينجحون في رصد الموجات وترجمة رسالتها". وتبلغ قيمة الجائزة تسعة ملايين كرونة سويدية (1.1 مليون دولار).

Illustration gekrümmter Raum Gravitationswellen (picture-alliance/Wissen Media Verlag)

وتنشأ الموجات الثقالية نتيجة اندماج الثقوب السوداء ذات الكثافة المهولة ورصدت باستخدام أشعة الليزر في مرصد قياس الموجات الثقالية بالليزر. ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن الأكاديمية السويدية: "كانت الإشارة ضعيفة للغاية عندما وصلت الأرض لكنها تعد بالفعل بثورة في الفيزياء الفلكية".

من جانبه اعتبر آريل غوبار من الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم أنّ إنجاز الفائزين يترجم إلى "أنّ بوسعنا الآن دراسة عمليات كان من المحال معرفتها بانقطاعنا المطلق عن الزمن الماضي"، وذهب إلى القول: "أفضل مقارنة لهذا المنجز هي اكتشاف غاليليو للتلسكوب الذي مكننا من معرفة أن لكوكب المشتري أقمار تحوم حوله، فأدرك العقل البشري فجأة أنّ الكون أكثر اتساعاً بقدر أكبر بكثير مما كنا نظن".

وكشف تقرير لوكالة أسوشيتدبرس عن أنّ الفائزين عرفوا مصدر تموجات ثقالية ناجمة عن تصادم ثقبين أسودين قبل نحو 1.3 مليار سنة، وهو رقم مهول لا يتخيله العقل البشري.

من جانبه، علّق الفائز باري باريش بالقول: "هذا الفوز هو انتصار لآينشتاين، انتصار كبير جداً".

ومن بين جوائز العلوم، تحتل جائزة الفيزياء مكانة محورية نظراً للأسماء العظيمة على قائمة من فازوا بها عبر السنين مثل آينشتاين ونيلز بور وماري كوري، وهي إحدى امرأتين فقط فازتا بجائزة نوبل في الفيزياء. وفاز وايس بنصف جائزة هذا العام، فيما يتقاسم باريش وثورن النصف الآخر.

م.م/ ي.أ ( رويترز، اسوشيتد بريس بالإنكليزية)

مختارات

Albanian Shqip

Amharic አማርኛ

Arabic العربية

Bengali বাংলা

Bosnian B/H/S

Bulgarian Български

Chinese (Simplified) 简

Chinese (Traditional) 繁

Croatian Hrvatski

Dari دری

English English

French Français

German Deutsch

Greek Ελληνικά

Hausa Hausa

Hindi हिन्दी

Indonesian Bahasa Indonesia

Kiswahili Kiswahili

Macedonian Македонски

Pashto پښتو

Persian فارسی

Polish Polski

Portuguese Português para África

Portuguese Português do Brasil

Romanian Română

Russian Русский

Serbian Српски/Srpski

Spanish Español

Turkish Türkçe

Ukrainian Українська

Urdu اردو