بن لادن يهدد فرنسا في رسالة صوتية جديدة

وجه أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة تحذيرا إلى فرنسا وطالب بانسحاب قواتها من أفغانستان، وذلك في رسالة صوتية موجهة إلى الشعب الفرنسي بثت قناة الجزيرة مقتطفات منها اليوم الأربعاء. ولم يتم التأكد بعد من صحة التسجيل.

(ه ع ا/د ب أ/أف ب/رويترز)

مراجعة: عبده جميل المخلافي

في تسجيل صوتي نسب لبن لادن وبثته قناة الجزيرة وجه زعيم تنظيم القاعدة رسالة لفرنسا والفرنسيين أوضح فيها أن ما يتعرض له الخبراء الفرنسيون في النيجر هو رد فعل على "ظلمّ الفرنسيين للمسلمين داعيا فرنسا للانسحاب من أفغانستان.

وقال بن لادن، في التسجيل الصوتي المنسوب له والذي بثت قناة "الجزيرة" مقتطفات منه اليوم(27 أكتوبر/تشرين أول) مخاطبا الفرنسيين: "كما أن من حقكم منع الحرائر من وضع الحجاب فمن حقنا أن نخرج رجالكم الغزاة..."

وتابع بن لادن في التسجيل، الذي لم يتم التأكد من صحته، مخاطبا الفرنسيين إن "السبيل لحفظ أمنكم هو برفع جميع مظالمكم والانسحاب" من ما أسماها "حرب بوش المشؤومة في أفغانستان"، في إشارة إلى الرئيس الأمريكي السابق جورج دبليو بوش.

التحجج بمنع النقاب

وكان خمسة مواطنين فرنسيين واثنان من الأفارقة اختطفوا في النيجر في سبتمبر أيلول في عملية أعلن تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإٍسلامي مسؤوليته عنها. وأسفر الحادث الذي جرى في 16 سبتمبر أيلول عن تصعيد في المواجهة بين الجماعة المتشددة وفرنسا. وأعدم تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي الرهينة الفرنسي ميشيل جيرمانو (78 عاما) في يوليو تموز بعد أن شاركت قوات خاصة فرنسية في عملية فاشلة لإطلاق سراحه.

واقر النواب البرلمان الفرنسي قانون منع النقاب في الأماكن العامة. وكان الرجل الثاني في تنظيم القاعدة أيمن الظواهري حمل بعنف في تموز/يوليو الماضي على القانون، ودعا المسلمات إلى مقاومة هذا الحظر.

(ه ع ا/د ب أ/أف ب/رويترز)

مراجعة: عبده جميل المخلافي

سياسة واقتصاد | 05.02.2010

وكان خمسة مواطنين فرنسيين واثنان من الأفارقة اختطفوا في النيجر في سبتمبر أيلول في عملية أعلن تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإٍسلامي مسؤوليته عنها. وأسفر الحادث الذي جرى في 16 سبتمبر أيلول عن تصعيد في المواجهة بين الجماعة المتشددة وفرنسا. وأعدم تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي الرهينة الفرنسي ميشيل جيرمانو (78 عاما) في يوليو تموز بعد أن شاركت قوات خاصة فرنسية في عملية فاشلة لإطلاق سراحه.

واقر النواب البرلمان الفرنسي قانون منع النقاب في الأماكن العامة. وكان الرجل الثاني في تنظيم القاعدة أيمن الظواهري حمل بعنف في تموز/يوليو الماضي على القانون، ودعا المسلمات إلى مقاومة هذا الحظر.

(ه ع ا/د ب أ/أف ب/رويترز)

مراجعة: عبده جميل المخلافي

تابعنا