دراسة : الاكثار من البيض قد يؤدي إلى الإصابة بنوبة قلبية!

لاشك بأن البيض يحتوي على فوائد غذائية كبيرة وهامة لصحة جسم الإنسان بشكل عام. غير أن دراسة حديثة قد كشفت أن الإفراط في تناول البيض يرتبط مباشرة بأمراض القلب والدورة الدموية. فما هي الكمية المناسبة لتناول البيض أسبوعياً؟

يعتبر البيض وجبة سريعة التحضير غنية بالعناصر الغذائية الصحية المختلفة ومصدراً هاماً للبروتين. ويمد البيض الجسم بالطاقة خلال اليوم وخصوصاً إذا ما تم تناوله ضمن وجبة الفطور. غير أن خبراء التغذية ينصحون بعدم تناول أكثر من 3 بيضات أسبوعياً. إذ يحتوي البيض على نسبة عالية من الكوليسترول الذي قد يؤدي إلى التسبب في أمراض القلب.

 وفي دراسة حديثة، قام فريق بحث بتحليل بيانات حوالي 30 ألف شخص من الولايات المتحدة لنحو 31 عاماً. ووجد الباحثون أن 300 ملغ من الكوليسترول الغذائي يومياً يرتبط بزيادة مخاطر الإصابة بأمراض القلب والدورة الدموية بنسبة 17 في المائة. وعلاوة على ذلك، كانت تلك النسبة (300 ملغ) مرتبطة بنسبة 18 في المائة من حالات الوفاة. بحسب ما نشره موقع "المؤسسة البريطانية للقلب".

وأظهرت نتائج الدراسة التي نُشرت في مجلة الجمعية الطبية الأميركية "the Journal of the American Medical Association" أن الأشخاص الذين تناولوا بيضة كل 3 أيام قد أصيب 11 في المئة منهم بنوبة قلبية، حيث توفي من هذه الإصابات نحو 12 في المئة.

 نسبة عالية من الكوليسترول الضار

 وقالت الدكتورة نورينا ألين، أستاذة مساعدة في الطب الوقائي شاركت في الدراسة: "نريد تذكير الناس بوجود الكوليسترول في البيض، وخاصة صفار البيض، وهو ضار". إذ يهمل الناس غالباً مخاطر الكوليسترول الذي يشكل السبب الرئيسي لأمراض القلب والوفاة المبكرة، بحسب ما نشره موقع صحيفة "الإندبندنت" البريطاني.

وقالت فكتوريا تايلور، أخصائية تغذية في مؤسسة القلب البريطانية: "إن الغذاء الصحي يتمحور حول التوازن في الأكل، فإذا كنت تفرط في تناول شيء، فهذا يعني عدم وجود مساحة لعناصر غذائية أخرى هامة للجسم".

وأكدت تايلور على أهمية طريقة الطهي والتخلص من العادات غير الصحية المتعلقة بها كالإفراط باستخدام الزبدة،  فبالنسبة للبيض، يعتبر سلق بيضة وتناولها مع قطعة من الخبز المحمص وجبة كاملة وصحية مع الانتباه إلى الكمية المتناولة أسبوعياً.

ر.ض

البيض.. طرق تحضيره وفوائده الصحية

البيض مفيد جدا للجسم بسب احتوائه على كميات كبيرة من الفيتامينات. والبيضة الواحدة تحتوي في المعدل على 9 غرامات من البروتين و8 غرامات من الدهون. ويحتوي على فيتامين "أ" الذي ينشط النظر عند الإنسان وفيتامين "بي" القابل للذوبان المفيد لعمل الجهاز العصبي وتنفس الخلايا، ومهم لعملية الأيض (التمثيل الغذائي) أيضا.

البيض.. طرق تحضيره وفوائده الصحية

يحتوي البيض على 277 مليغرام كولسترول، بينما يحتاج جسم الإنسان يوميا إلى 300 مليغرام كولسترول على الأكثر، لذلك لا ينصح بتناول البيض يوميا، وإنما ثلاث مرات على الأكثر في الأسبوع، حسب ما توضح زيلكه ريستماير خبيرة التغذية في المؤسسة الألمانية للتغذية لموقع "أبوتيكين أومشاو" الألماني.

البيض.. طرق تحضيره وفوائده الصحية

يعد بياض البيض (أو زلال البيض) خاليا تقريبا من الدهون ويحتوي على القليل من السعرات الحرارية وأغلب محتواه من البروتينات. ويحتوي بياض البيض على الكثير من الفيتامينات والمعادن، مثل الكاليسيوم والبوتاسيوم والماغنيسيوم والحديد والفسفور.

البيض.. طرق تحضيره وفوائده الصحية

تتركز السعرات الحرارية والكولسترول في صفار البيض، إذ يحتوي الصفار على أكثر من 50 سعرة حرارية وأكثر من 200 مليغرام من الكولسترول.

البيض.. طرق تحضيره وفوائده الصحية

هناك عدة طرق لتحضير البيض، مثل قليه في الزيت. والبيض بهذه الطريقة يكون غنيا بالأحماض الدهنية المشبعة وترتفع نسبة الكولسترول فيه، تقول زيلكه ريستماير خبيرة التغذية في المؤسسة الألمانية للتغذية. لذلك لا ينصح خبراء التغذية باستخدام الزيت في قلي البيض، وينصحون أيضا بعدم قلي البيض القديم لأنه قد يسبب التسمم ببكتريا السلمونيلا.

البيض.. طرق تحضيره وفوائده الصحية

أما البيض المسلوق فيحتفظ بأغلب مكوناته الصحية وفيتاميناته. وفي هذه الطريقة ينصح خبراء التغذية بعدم استعمال الملح بصورة كبيرة مع البيض لأنه يؤثر على ارتفاع ضغط الدم ومحتوى السوائل في الجسم. وحتى عند سلق البيض لا ينصح باستعمال البيض غير الطازج لأنه قد يسبب التسمم ببكتريا السلمونيلا.

البيض.. طرق تحضيره وفوائده الصحية

طريقة أومليت (أو البيض المخفوق) تحضر مع الزيت أو الزبدة ويضاف إليها بعض الخضروات أو الحليب. وينصح خبراء التغذية عند تناول البيض بهذه الطريقة بتجنب الحليب كامل الدسم وعدم استعمال كميات كبيرة من الزيوت.

البيض.. طرق تحضيره وفوائده الصحية

وترحب الخبيرة زيلكه ريستماير، كما نقل موقع "أبوتيكين أومشاو" الألماني عنها، باستعمال الخضار الطازجة مع البيض كونها تعطي للطبق مكملات طبيعية مفيدة للجسم. وينصح بالاستغناء عن تناول صفار البيض عند تحضيره بطريقة أومليت.

تابعنا