محمد صلاح : المرأة تستحق معاملة أفضل

محمد صلاح نجم ليفربول الإنكليزي قدوة لكثير من الشباب في مصر والمنطقة العربية. اسمه أدرج ضمن قائمة مجلة "تايم" لأكثر 100 شخصية مؤثرة في العالم. صلاح في لقاء مع المجلة تطرق إلى موضوع اجتماعي مهم يتعلق بحقوق المرأة.

دعا نجم كرة القدم المصري محمد صلاح رجال بلاده وفي جميع أنحاء العالم الإسلامي إلى معاملة النساء المسلمات باحترام أكبر. وقال المهاجم في مقابلة مع مجلة التايم "نحن بحاجة إلى تغيير الطريقة التي نتعامل بها مع النساء في ثقافتنا.. وهذا أمر لا بد منه".

وتحدث صلاح خلال المقابلة مع مجلة "تايم" الأميركية بصراحة كبيرة عن أهمية المساواة بين الجنسين وإنصاف المرأة، وقال إن رؤية طريقة معاملة النساء "في ثقافتي وفي الشرق الأوسط" قد غيرت طريقة تفكيره في العلاقات بين الجنسين. وأضاف أنه يدعم المرأة الآن أكثر من أي وقت مضى "لأنني أشعر أن المرأة تستحق أكثر مما تحصل عليه في الوقت الحالي".

بث مباشر الآن
01:32 دقيقة
DW الأخبار | 15.12.2018

محمد صلاح ينال جائزة "بي بي سي" لأفضل لاعب إفريقي للسنة الثانية ت...

فوفقاً لدراسة أجرتها الأمم المتحدة حوالي 99 في المئة من النساء في مصر تعرضن للتحرش الجنسي والعنف. إضافة إلى ذلك ما يزال تشويه الأعضاء التناسلية من المشكلات الكبيرة في مصر. فضلاً عن عدم المساواة في الأجور بين الجنسين. وبالتالي تعتبر مصر إحدى أخطر الدول في العالم بالنسبة للمرأة، بحسب ما نشره موقع "دير شبيغل" الألماني.

وبعد أن قاد بلاده إلى المشاركة في كأس العالم 2018 للمرة الأولى بعد غياب دام 28 عاماً، أصبح صلاح أيقونة في مصر وفي جميع أنحاء المنطقة. وقال في المقابلة عن مشجعي كرة القدم في الشرق الأوسط " أشعر وكأنني ابنهم".

من جهة أخرى، اعترف اللاعب البالغ من العمر 26 عاماً، بأنه كان يعاني قليلاً من الضغط خلال الفترة الماضية، وذلك بعد أن أصبح اللاعب "النموذجي أو القدوة"، فشعر بأن حجم المسؤولية على عاتقه قد بات مضاعفاً، غير أن ذلك يجعله "فخوراً" في الوقت نفسه، ويدفعه ليكون لاعب كرة قدم أفضل.

وقال النجم الشاب إن طريقته المفضلة للاسترخاء بعد مباراة هي قضاء بعض الوقت مع ابنته البالغة من العمر (5) سنوات، مشيراً إلى أن الشهرة لم تغير أسلوب حياته، حيث ما يزال يعيش حياته الطبيعية ويفضل قضاء وقته مع عائلته في المنزل.

ومؤخراً، اختير صلاح ضمن قائمة مجلة "تايم" لأكثر 100 شخصية مؤثرة في العالم، كما يظهر على أحد أغلفة الإصدارات الستة للمجلة.

ر.ض

محمد صلاح: "ابننا" المصري و"الملك" في بريطانيا

نجم سطع في القرية!

في صيف عام 1992، رأى محمد صلاح النور في قرية نجريج، في عمق دلتا النيل، شمال غرب القاهرة. تربى في كنف أسرة بسيطة تحب الرياضة. كان والداه موظفين حكوميين، أو قيل ذلك بشأنهما. وإلى جانب والده، كان عمه وخاله يلعبان كرة القدم في "نادي شباب نجريج"، الذي بات يعرف اليوم "نادي شباب محمد صلاح" نسبة إليه. وكان صلاح، منذ صغره، مولعاً بكرة القدم ويتمتع بموهبة جعلت مدربين كثر يعجبون بها.

محمد صلاح: "ابننا" المصري و"الملك" في بريطانيا

لم يكمل تعليمه

لم يتمكن محمد صلاح من إتمام دراسته الجامعية.وفيما تفيد بعض الروايات أن الظروف الصعبة لعائلة صلاح هي التي حالت دون القيام بهذا، تقول رواية أخرى أن شغفه بالمستديرة وحبه لكرة القدم جعلاه يختار الانضمام إلى أندية كروية في وقت مبكر. ولم يتمكن "الملك الفرعوني"، كما يلقبه محبوه في بريطانيا، من الالتحاق بالثانوية العامة في مدينة بسيون، نتيجة تواجده في القاهرة وانضمامه إلى نادي "المقاولون العرب".

محمد صلاح: "ابننا" المصري و"الملك" في بريطانيا

البداية من مصر

محمد صلاح، جذب إليه أعين المدربين المحليين في مصر قبل الدوليين. وفي سن صغير انضم إلى فريق في بلدة بسيون، وانتقل بعدها إلى فريق في مدينة طنطا. لكن المرحلة الأبرز هي توقيعه عقداً مع "نادي المقاولون العرب" دام قرابة خمس سنوات. ومع هذا الفريق، لعب محمد صلاح أول مباراة له في الدوري المصري الممتاز، وهو لم يتجاوز 18 سنة. كما استطاع أن يفرض نفسه على وسائل الإعلام المصرية، منذ أول أهدافه لصالح الفريق.

محمد صلاح: "ابننا" المصري و"الملك" في بريطانيا

صفقة العمر

في عام 2012، سيبدأ النجم المصري مسيرته الاحترافية، إذ انظم إلى نادي بازل السويسري. وحقق صلاح مع الفريق نجاحا بارزا خلال موسمين من تلعبه مع الفريق. غير أن عدم تمكن بازل من تحقيق أي لقب في الموسم الثاني، دفع صلاح للتفكير في العروض المقدمة له، فاختار الانضمام لفريق تشيلسي ليبدأ مسيرة من النجاحات بدءًا من موسم 2013/2014.

محمد صلاح: "ابننا" المصري و"الملك" في بريطانيا

"أبو مكة"

تزوج مهاجم ليفربول من ماجي محمد صادق، إحدى بنات قريته، عندما كان في العشرين من عمره. وانتقلت للعيش معه إلى بريطانيا. صلاح ورفيقة عمره تزوجا عن قصة حب بدأت في مرحلة الإعدادية، كما يحكي البعض. وقد رزقا ببنت أطلقا عليها اسم: مكة حبا في مدينة مقدسات المسلمين. تجدر الإشارة إلى أنّ من المعروف عن محمد صلاح مساهمته في كثير من الأعمال الخيرية.

محمد صلاح: "ابننا" المصري و"الملك" في بريطانيا

الإنضمام إلى روما

انضم صلاح في مطلع الموسم الكروي2015-16، إلى نادي روما الإيطالي. وكان انضمامه على سبيل الإعارة من فريق تشيلسي لمدة عام واحد مع أحقية نادي روما في الشراء في المستقبل مقابل تعويض قيمته 5 ملايين يورو. لكن نادي فيورنتينا قدم شكوى إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم ضد نادي تشيلسي ومحمد صلاح بذريعة انتهاك نادي تسيلسي لعقده مع فيورنتينا عندما سمح لصلاح بالانضمام إلى روما، الا أنّ الحكم جاء لصالح تشيلسي وصلاح.

محمد صلاح: "ابننا" المصري و"الملك" في بريطانيا

جوائز ونجاحات

استطاع "الملك" أن يحصل على جوائز عديدة، أهمها: جائزة أفضل لاعب صاعد في أفريقيا 2012، جائزة أفضل لاعب صاعد في أفريقيا 2014 وجائزة الأسد الذهبي لأفضل لاعب في أفريقيا 2017. بالإضافة إلى جائزة لاعب الشهر في الدوري الإنجليزي الممتاز في عامي 2017 و2018. علاوة عن جائزة أفضل لاعب كرة قدم في إنجلترا للسنة 2017/ 2018.

محمد صلاح: "ابننا" المصري و"الملك" في بريطانيا

صلاح المسلم

لا يخفي محمد صلاح دينه. وإنما يعلنه في كثير من المباريات ومن داخل الملاعب العالمية حين يخر ساجدا بعد أي هدف أو يرفع أيديه شاكرا. ولا يخفى على أحد من معارفه ارتباطه بالجانب العقائدي، حيث التقطت له مجموعة من الصور وهو يحمل القرآن بيديه، مثلا. وبين كثير من الانتقاد والإعجاب تبقى صورته وهو ساجدا من أكثر الصور المتداولة على مواقع التواصل الإجتماعي.

محمد صلاح: "ابننا" المصري و"الملك" في بريطانيا

الصديق الحميم وراعي الموهبة

يبدو واضحا أن علاقة محمد صلاح بمدربه؛ يورغن كلوب، مختلفة تماما. فهو ليس مجرد مدرب وإنما صديق حميم، وراعي لموهبة الشاب الذي سمح له بأن يظهر للعلن ويثبت جدارته. ولعل رد فعل كلوب، على ما حصل في نهائي دوري أبطال أوروبا 2018، خير دليل على تعلقه بالنجم المصري. فقد انتقد بشدة تدخل لاعب ريال مدريد الإسباني، سيرخيو راموس، بل شبه الأمر بـ"المصارعة". إعداد: مريم مرغيش


تابعنا